اليوم الاثنين 24 فبراير 2020م
عاجل
  • الإعلام العبري: صافرات الإنذار تدوي في منطقة عسقلان الصناعية ونتيف هعتسرا وكارميا وزيكيم
  • الإعلام العبري: نتنياهو في طريقه الآن إلى مبنى وزارة جيش الاحتلال "الكيرياه"
  • صفارات الإنذار تدوي مجددًا في عدد من مستوطنات غلاف غزة
الإعلام العبري: صافرات الإنذار تدوي في منطقة عسقلان الصناعية ونتيف هعتسرا وكارميا وزيكيمالكوفية الإعلام العبري: نتنياهو في طريقه الآن إلى مبنى وزارة جيش الاحتلال "الكيرياه"الكوفية صفارات الإنذار تدوي مجددًا في عدد من مستوطنات غلاف غزةالكوفية هدوء يشوبه الحذر في غزة بعد التهديدات الإسرائيليةالكوفية خاص بالفيديو والصور|| صدمة وفاجعة كبرى لم نتوقعها.. شوفوا الشعب الفلسطيني شو بصير فيهالكوفية جريمة بشعة تهز الشارع العراقيالكوفية فيديو|| عساف يفتتح برنامج "صناع الأمل" في دبي ويطلق أغنية جديدةالكوفية البرلمان المصري يوافق على تعديل قانون الكيانات الإرهابيةالكوفية الاحتلال يعتقل مواطنا من بيت أمرالكوفية بوريل: لن نعترف بأي تغييرات في حدود ما قبل 1967.. والاستيطان يلحق الضرر بحل الدولتينالكوفية ضربة مزدوجة لريال مدريد قبل مواجهة مانشستر سيتي وبرشلونةالكوفية صفارات الإنذار تدوي في مدينة عسقلان المحتلةالكوفية الاحتلال يمنع إعادة تأهيل جدار منزل في تل الرميدة وسط الخليلالكوفية النمسا تمنع دخول القطارات القادمة من إيطاليا بسبب كوروناالكوفية المالكي: الاحتلال الإسرائيلي يزداد توحشا وجرائمه لا تنتهيالكوفية الاحتلال يعتقل شابا من الخليلالكوفية توتر في سجن ريمون وقوات القمع تقتحم قسم (4)الكوفية البديل الأوروبي العربي لـ"صفقة القرن"الكوفية الاحتلال يمنع سفر 5 مواطنين من معبر الكرامةالكوفية "شتاينتس": الاستعدادات للحرب مع غزة قد تمت بالفعل.. بسياسة حازمة ومدروسةالكوفية

عكرمة صبري يكشف لـ"الكوفية" أسباب كسره لقرار الاحتلال بإبعاده عن الأقصى

13:13 - 24 يناير - 2020
الكوفية:

كتبت – عهد أبو خوصة: اتخذت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الأحد الماضي، قرارا بإبعاد رئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس خطيب المسجد الأقصى، الدكتور عكرمة صبري، عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع قابلة للتجديد.

وتحدى صبري، اليوم الجمعة، قرار إبعاده، ودخل باحات المسجد الأقصى عبر باب الأسباط راميا خلفه قرار الإبعاد، وسط ترحاب كبير من قبل المصلين.

وقال الدكتور عكرمة صبري في تصريحات خاصة لـ"الكوفية"، "نعم أديت صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك لأني أمارس حقي في العبادة وكل مسلم من حقه أن يمارس العبادة، لأن الجمعة هي فرض على كل مسلم وبالتالي أنا أمارس حقي".

وأضاف صبري، "أرفض منعي من دخول المسجد الأقصى لأمارس حقي في العبادة، والمعروف أيضا أن المقدسيين يحرصون على الصلاة في المسجد الأقصى لأنه أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين".

وحول فعاليات الفجر العظيم المناصرة للمسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي، أكد صبري، أن "الأقصى جزء من كياننا وعقيدتنا وكل مسلم يتابع أحداث الأقصى"، موضحا أن "هذا التفاعل هو تفاعل إيماني عميق وعريض، ولم يكن التفاعل فقط على مستوى فلسطين بل كان تفاعلا على مستوى الدول العربية و الإسلامية، ولا أبالغ إذا قلت على مستوى العالم".

وتابع، "هذا يعني أن الأقصى هو قلب الأمة الإسلامية"، مشيرا إلى أن "الأقصى هو المستهدف وكلما زاد الإستهداف من قبل الاحتلال الإسرائيلي، كلما ازداد الناس تمسكا بالأقصى ودفاعا عنه".

وبين صبري، أن "إتفاقية أوسلو همشّت وحيّدت مدينة القدس، لأن موضوع القدس أُجل للمرحلة النهائية في المحادثات والإتفاقيات التي لم تنتهِ ولن تنتهي، وبالتالي الفلسطينيون قد يقعوا في محظور كبير بموافقتهم على تأجيل الاتفاقيات التي تخص القدس"، لافتا إلى أن "إسرائيل تمنع أي نشاط أو أي عمل تقوم به السلطة الفلسطينية ولذلك اعتمادنا نحن على الجماهير المقدسية و على أهالي مدن 48، أما بالنسبة للأردن فهو يقوم بواجبه ولكن إسرائيل لا تحترم هذه الوصاية".

واختتم صبري حديثه لـ"الكوفية"، قائلا، "علينا نحن أن نوصل صوتنا لأعلى المستويات وأن نوصل صوتنا للعالم بأكمله، لأن الاحتلال يقوم بأعمال تعسفية غير قانونية وأعمال عدوانية، ولذلك علينا لفت نظر العالم بما في ذلك أوروبا للوقوف إلى جانب الحق ونحن أصحاب حق ومن حقنا أن نحافظ على المقدسات وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق