اليوم الجمعة 01 مارس 2024م
عاجل
  • مدير مستشفى كمال عدوان: مستشفيات غزة سوف تتحول إلى مقابر جماعية بسبب التكدس ونقص الإمكانيات
  • شـهيد ومصابون جراء قصف الاحتلال منزلا في عزبة عبدربه شرق جباليا شمالي القطاع غزة
مدير مستشفى كمال عدوان: مستشفيات غزة سوف تتحول إلى مقابر جماعية بسبب التكدس ونقص الإمكانياتالكوفية بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 147 من عدوان الاحتلال المستمر على قطاع غزةالكوفية شـهيد ومصابون جراء قصف الاحتلال منزلا في عزبة عبدربه شرق جباليا شمالي القطاع غزةالكوفية إيطاليا تدعو الى "وقف فوري لإطلاق النار" في قطاع غزةالكوفية مراسلنا: قوات الاحتلال تقتحم بلدة بيرزيت في رام الله قبل قليلالكوفية مراسلنا: الاحتلال ينفذ حزام ناري شرق جباليا على شارع السكة شمال القطاعالكوفية غوتيريش يستنكر مجزرة "شارع الرشيد" ويجدد الدعوة لوقف فوري لإطلاق النارالكوفية الاحتلال يقتحم بلدة العيسوية ويحرر مخالفات بحق مقدسيالكوفية الصحة: ارتفاع حصيلة الشهداء الاطفال نتيجة سوء التغذية والجفاف الى 10 شهداء شمال غزةالكوفية الصحة: استشهاد 4 اطفال نتيجة سوء التغذية والجفاف في مستشفى كمال عدوان شمال غزةالكوفية مراسلنا: طائرات الاحتلال تقصف منزلا لعائلة خطاب في شارع الحكر بدير البلح وسط القطاعالكوفية "الخارجية": تفاخر بن غفير بمجزرة "شارع الرشيد" وتهديدات سموتريتش سياسة رسمية لإبادة شعبناالكوفية مستعمرون يهاجمون مركبات المواطنين شرق الخليلالكوفية كتائب القسام: مجاهدونا فجروا عبوة مضادة للأفراد بقوة راجلة من 5 جنود جنوب حي الزيتونالكوفية بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 146 من عدوان الاحتلال المستمر على قطاع غزةالكوفية مراسلنا: انتشال جثامين 22 شهيدا من مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة منذ فجر اليومالكوفية مجلس حقوق الإنسان يناقش تقرير المفوض السامي حول الوضع في فلسطينالكوفية الاحتلال يطلق النار على شاب قرب اللبن الشرقية جنوب نابلسالكوفية «تيار الإصلاح»: مجزرة الرشيد دليل على إمعان الاحتلال بجرائمه بحق المواطنين في غزةالكوفية مراسلتنا: شهداء ومصابون في قصف لعائلة أبو سنيمة في رفح جنوب القطاعالكوفية

خسائر فادحة تكبدها تجار حوارة بعد إغلاق 255 منشأة اقتصادية

09:09 - 21 نوفمبر - 2023
الكوفية:

 رام الله: قالت وزارة الاقتصاد الوطني في محافظة نابلس، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت نحو 255 منشأة اقتصادية في بلدة حوارة جنوب مدينة نابلس، منذ بدء عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزة، منذ السابع من شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، الأمر الذي كبدها خسائر مالية مباشرة وغير مباشرة. 

واعتبر مدير عام مديرية الوزارة في محافظة نابلس بشار الصيفي قرار الاحتلال بالسماح لـ45 محلا تجاريا وصناعيا من أصل أكثر 300 محل في الشارع الرئيس للبلدة الذي يتواجد فيه أكثر من ثكنة عسكرية وحاجز يأتي ضمن الحصار الاقتصادي وسياسة العقاب الجماعي التي تنفذها سلطات الاحتلال في الأرض الفلسطينية، إلى جانب حرب الإبادة الجماعية المستمرة في قطاع غزة.

ومنذ 46 يوما، تعاني بلدة حوارة من إغلاق متواصل ومنع التجول تفرضهما سلطات الاحتلال على المحلات التجارية والصناعية والطبية، ما كبد أهالي البلدة والتجار خسائر اقتصادية فادحة، فاضطر بعضهم إلى الذهاب وفتح محلاتهم في مكان آخر.

وأضاف الصيفي "أن اعتداءات المستعمرين مستمرة على الأهالي رغم فتح شارع التفافي استعماري مخصص لهم، فأصبح المواطنون يخشون أيضا الحركة في البلدة إلا للحالات الضرورية، حيث وصلت إلى 2% من الحركة الاعتيادية في هذا الشارع. 

وشدد الصيفي في حديثه على ضرورة تدخل المؤسسات الدولية لفتح الشارع الرئيس الذي يعد سوقا تجاريا يلبي احتياجات المواطنين للقرى في جنوب نابلس.

وأفاد أحد التجار في حديثه للوزار بتكبده خسائر فادحة وصلت إلى إتلاف أكثر من 80% من المواد التموينية واللحوم، مضيفا أن الحركة الشرائية مختصرة الآن فقط على 10% تقريبا من أهالي البلدة.

وبين التاجر أن الوضع الاقتصادي معدوم في بلدة حوارة بشكل عام، وأن أغلب تجار بلدة حوارة يعانون تراجع وضعهم الاقتصادي وترديه إلى أكثر من 90%، معبرا عن أمله في أن يتحسن الوضع خلال الفترة المقبلة، في حال تم فتح المحلات التجارية وتعويض ما خسرناه كتجار.

وقال صاحب أحد المحلات التي لم يشملها قرار الفتح، "إنه بسبب الإغلاق الذي يفرضه الاحتلال علينا، فأعمالنا متوقفة ونحن اليوم نجلس في بيوتنا، ومصدر دخلنا مغلق ولا نستطيع أن نفعل شيئا.

ومن الجدير ذكره أن حاجز حوارة ومفرق بيتا مغلقان حتى الآن، ما جعل أهالي حوارة في "سجن كبير"، ولا يُسمح أيضا لأي مواطن من البلدة بالحركة داخلها.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق