اليوم السبت 18 مايو 2024م
الخارجية الألمانية: هجمات المستوطنين على مساعدات غزة وصمة عارالكوفية الآلاف في "نظام جامعة كاليفورنيا" يضربون دفاعا عن حق الاحتجاج دعما لفلسطينالكوفية هيئة الأسرى: إدارة سجن "ريمون" تتجاهل متابعة الأسرى المرضىالكوفية المرصد الأورومتوسطي يدعو «فيفا» لاتخاذ إجراءات ضد إسرائيل عن مجازرها بحق الرياضيين بغزةالكوفية الاحتلال يستولي على مضخة باطون في قراوة بني حسانالكوفية مراسل الكوفية يرصد آخر مستجدات الأوضاع الميدانية في مخيم جبالياالكوفية 4 شهداء في قصف للاحتلال بلدة خزاعة شرق خان يونسالكوفية قوات الاحتلال تستولي على مضخة باطون غرب سلفيتالكوفية طلاب في جامعة شيكاغو يقتحمون مبنى معهد السياسة احتجاجا على علاقات الجامعة بدولة الاحتلالالكوفية مراسلنا: شهداء جراء استهداف الاحتلال لمحيط شارع العشرين في مخيم النصيراتالكوفية النمسا تعلن إعادة تمويل "الأونروا"الكوفية مراسلنا: طائرات الاحتلال تقصف قرب نادي خدمات جباليا وسط المعسكر شمال غزةالكوفية مراسلنا: صافرات الإنذار تدوي في شمال فلسطين المحتلةالكوفية محدث || 4 شهداء جراء قصف طائرات الاحتلال مجموعة من المواطنين في بلدة خزاعة شرق خانيونسالكوفية محدث || 4 شهداء جراء قصف طائرات الاحتلال مجموعة من المواطنين في بلدة خزاعة شرق خانيونسالكوفية بث مباشر|| تطورات اليوم الـ 225 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية رئيس وزراء سلوفينيا: سنعترف بالدولة الفلسطينية الشهر المقبلالكوفية صافرات الإنذار تدوي عند الحدود الشمالية مع لبنانالكوفية شهيدان وإصابات بقصف الاحتلال على بلدة خزاعة شرق خانيونسالكوفية اضراب شامل يعم جنين حدادا على روح الشهيد خمايسي​​​​​​​الكوفية

ستدعم مخصصات الشؤون الاجتماعية..

الاتحاد الأوروبي يعلن دعم الشعب الفلسطيني بقيمة 296 مليون يورو

20:20 - 02 فبراير - 2023
الكوفية:

واشنطن: أعلن الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، عن حزمة المساعدات المالية لعام 2022 للشعب الفلسطيني بقيمة 296 مليون يورو، مشيرًا إلى أنها ستدعم صرف مخصصات الشؤون الاجتماعية للأسر الفقيرة في قطاع غزة ، والضفة.

وقال خلال حفل توقيع، "ستدعم هذه الحزمة البالغة 199.2 مليون يورو النفقات الجارية للسلطة الفلسطينية خاصة المخصصات الاجتماعية للعائلات الفقيرة والتحويلات الطبية ورواتب ومخصصات تقاعد موظفي الخدمة المدنية والمشاريع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بالإضافة إلى المشاريع الممولة من الاتحاد الأوروبي في القدس الشرقية".

وأضاف، " يضاف إلى الدعم المالي الذي تم صرفه سابقاً والبالغ 97 مليون يورو للأونروا والذي يتضمن 15 مليون يورو من الية دعم الغذاء والصمود لمواجهة اثار الغزو الروسي لأوكرانيا على الامن الغذائي واسعار المواد الغذائية. وبذلك يصل إجمالي مساعدات الاتحاد الأوروبي للشعب الفلسطيني بموجب مخصصات ميزانية عام 2022 إلى 296 مليون يورو".

وتابع، "لتحقيق هذه الغاية، فإن مبلغ 114.2 مليون يورو سيدعم السلطة الفلسطينية في دفع رواتب ومعاشات موظفي الخدمة المدنية، والمخصصات الاجتماعية للأسر الضعيفة والتحويلات الطبية إلى مستشفيات القدس الشرقية، وبموجب البرنامج، سيواصل الاتحاد الأوروبي دعم الإصلاحات الرئيسية في مجالات إدارة المالية العامة والمياه والطاق، كما يشمل المبلغ أيضًا 1.2 مليون يورو من النمسا كمساهمة في المخصصات الاجتماعية".

وأكمل، "سوف يسهم البرنامج بقيمة 30 مليون يورو في زيادة حجم مياه الشرب في غزة، حيث مازالت كمية المياه ونوعيتها أقل من المعايير الدولية، مما يكمل الاستجابة الإنسانية".

وأردف، "في حين تم تخصيص 27 مليون يورو لدعم الشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة الحجم (MSMEs) لاكتساب القدرة التنافسية الخضراء، والأعمال التجارية الزراعية الذكية مناخياً، وإدماج التمويل الريفي والسياسة البيئية. وستوفر مزيد من فرص التمويل في مجال الاقتصاد الأخضر الناشئ".

وأوضح، "كذلك سيساعد مبلغ بقيمة 12 مليون يورو في تلبية احتياجات السكان الفلسطينيين في القدس الشرقية من خلال برنامج الاتحاد الأوروبي الخاص بالقدس الشرقية الذي يغطي مجالات تتراوح من التعليم إلى الصحة ؛ الإدماج الاجتماعي لتنمية القطاع الخاص؛ تمكين المجتمع لحقوق الإنسان".

وأضاف، "بينما ستذهب 8  ملايين يورو من هذه الحزمة لتحسين البنية التحتية الاجتماعية والعامة في المنطقة ج، و5  ملايين يورو ستدعم الوصول إلى العدالة وشروط المحاكمة العادلة والمساعدة القانونية وستعزز المشاركة المدنية لتعزيز سيادة القانون في فلسطين. وبموجب هذه الحزمة، سيدعم الاتحاد الأوروبي التراث الثقافي الفلسطيني ويعزز اقتصادًا إبداعيًا أكثر استدامة من خلال برنامج بقيمة 3 ملايين يورو".

وقال ممثل الاتحاد الأوروبي، سفين كون فون بورغسدورف،في تصريحاته خلال حفل التوقيع، "على الرغم من التحديات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية العديدة التي يواجهها الفلسطينيون في سعيهم لتقرير المصير والرفاهية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، فإن الاتحاد الأوروبي يظل ملتزماً بحل الدولتين.

وأضاف، أن "مشاريعنا وتدخلاتنا تغطي تقريبًا جميع مناحي الحياة الفلسطينية، وإن وجود سلطة فلسطينية فعالة تسترشد بمبادئ الحكم الديمقراطي وسيادة القانون هي عنصر أساسي للاستقرار والسلام والأمن". وختام، "في هذا السياق، سنواصل المطالبة باحترام الاتفاقات القائمة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، كما سنواصل العمل مع الحكومة الفلسطينية نحو إصلاحات هيكلية واقتصادية ومالية من شأنها تحسين أداء وكفاءة خدماتها العامة".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق