اليوم السبت 24 فبراير 2024م
إصابات بالاختناق واعتقال شاب خلال اقتحام الاحتلال قريوت جنوب نابلسالكوفية مراسلنا: 7 شهداء جراء استهداف الاحتلال منزلا في محافظة رفح جنوب القطاعالكوفية تقرير|| معاناة الأطفال الرضع وذوو الاحتياجات الخاصة وكبار السن مع تواصل عدوان الاحتلال على غزةالكوفية بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 141 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية حزب الله: استهدفنا تجمعا عسكريا إسرائيليا في تلة الكوبراالكوفية وقفة في مخيم عقبة جبر إسنادا للأسرى وتنديدا باستمرار العدوانالكوفية الخارجية: إسرائيل لم تقدم على أي خطوة لحماية المدنيين وتأمين احتياجاتهمالكوفية 9 إصابات جرّاء قصف الاحتلال تجمعًا للأهالي أمام مستوصف يأوي عشرات العائلات النازحة جنوب شرق مدينة غزةالكوفية «نيويورك تايمز»: استخدام حق النقض ضد مشروع قرار لوقف إطلاق النار الخيار الأقل سوءا في إدارة بايدنالكوفية تظاهرات في مدن وعواصم عالمية تنديدا بالعدوان على قطاع غزةالكوفية بدعم إماراتي.. «التكية» مبادرة لتقديم وجبات الطعام لآلاف النازحين إلى رفحالكوفية «الكوفية» ترصد وصول شهداء ومصابين لمستشفى شهداء الأقصى جراء استهداف منزل عائلة أبو زعيتر في دير البلحالكوفية مراسلنا: 4 شهداء وعدد من المصابين جراء استهداف الاحتلال منزلا لعائلة شاهين في حي الجنينةالكوفية مراسلنا: استشهاد طفل و6 مصابين جراء استهداف الاحتلال مسجدا في بلدة الزوايدةالكوفية مراسلنا: وصول جثمان شهيد من منطقة مواصي خان يونس إلى مستشفى شهداء الأقصىالكوفية مراسلتنا: «حزب الله» أعلن مسؤوليته عن استهداف تجمعا لجنود الاحتلال في تلة الكوبرا قرب الحدود اللبنانيةالكوفية مراسلنا: قصف مدفعي متواصل يستهدف المناطق الشرقية للمحافظة الوسطىالكوفية مراسلنا: قوات الاحتلال تواصل حصار مجمع ناصر الطبي في خانيونس منذ أكثر من شهرالكوفية مراسلنا: 24 شهيدا جراء استهداف الاحتلال منزلا لعائلة أبو زعيتر في دير البلحالكوفية مراسلتنا: قصف مدفعي يستهدف مناطق سكنية في مدينة خان يونس جنوب القطاعالكوفية

وزارة الثقافة واتحاد الكتّاب ينعيان الكاتب والباحث جهاد صالح

10:10 - 29 يناير - 2023
الكوفية:

رام الله: نعت وزارة الثقافة، والاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، عضو الأمانة العامة السابق لاتحاد الكاتب والباحث الموسوعي جهاد صالح "أبو إياد"، الذي وافته المنية، اليوم الأحد، في العاصمة الأردنية، عن عمر ناهز 75 عاما.

وقال وزير الثقافة عاطف أبو سيف، إن "رحيل صالح يعد خسارة كبيرة للحركة الأدبية والثقافية في فلسطين، فالأدب الفلسطيني خسر برحيله قامة إبداعية كانت دائما عنوانا حقيقيا للإبداع وللثقافة الفلسطينية، وقامة كانت لها إسهامات مميزة في إثراء حقول الثقافة في كافة مستوياتها وفي شتى حقول المعرفة.

وأضاف أبو سيف، أن "صالح قامة وطنية نفتخر بها، ونفتقدها لما تركه من إنجازات أدبية وأكاديمية وبحثية، وهو واحد من أهم الكتاب والمثقفين الذين نهضوا بالثقافة الفلسطينية، فالراحل ترك بصمته الأدبية وسيرته العطرة المشرفة من خلال كتاباته التي ستكون مصدرا ملهما للأجيال الشابة القادمة.

بدوره، اعتبر الأمين العام للكتّاب والأدباء الشاعر مراد السوداني رحيل الكاتب صالح، "خسارة لا يمكن تعويضها، لمكانته المجتهدة، وحصافته، وهمته العالية في تثبيت الحقيقة الفلسطينية أمام الرواية المزيفة للاحتلال، وقد أبدع بحثًا، وأدبًا في ميادين المنازلة.

وقال السوداني، "ولأنه الباقي فينا سيرة نضال، ومسيرة إبداع، سنحمل أمانته ونكمل رسالته، ونجتهد، حيث واصلنا معه اجتهاد العناد في وجه الزيف والانحراف، والظلم الذي لا نهادنه، وعلينا أن نوصل أثره الإبداعي والبحثي وفكره المناضل لأجيالنا، فمثله يخلد ذكره، وعصي على النسيان والتغافل مع ترك لنا.

المؤرخ والكاتب الفلسطيني جهاد صالح ولد في قرية دير دبوان قرب مدينة رام الله عام 1948، وتلقى تعليمه فيها، والتحق في صفوف الثورة الفلسطينية، ومنظمة التحرير عام 1968، وتدرج في عدة مناصب منها: الإشراف على مدرسة إعداد الكادر ومدير عام اتحاد جمعيات الصداقة مع الشعوب، ورئيس تحرير مجلة الثورة، وجريدة التعميم عام 1983، ومدير عام الشؤون الثقافية في وزارة الإعلام الفلسطينية، وهيئة التوجيه السياسي والوطني منذ عام 1998، ورئيس تحرير مجلة الزاوية الثقافية التي صدرت في رام الله عام 2002.

صدر له العديد من المؤلفات في الصحف الفلسطينية والعربية، وترجمت أعماله إلى عدد من اللغات الأجنبية، وهو عضو اتحاد الكتّاب العرب، وعضو الأمانة العامة سابقًا للاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين.

ونال عديد الجوائز الفلسطينية والعربية، وجرى تكريمه في عديد من المحافل الأدبية في فلسطين والعالم العربي.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق