اليوم السبت 03 ديسمبر 2022م
إطلاق نار للمرة الثانية باتجاه النقطة العسكرية المقامة على جبل جرزيم جنوب نابلسالكوفية كتائب شهداء الأقصى: مجاهدونا يطلقون النار تجاه قوة لجيش العدو على جبل جرزيم في نابلسالكوفية كتائب شهداء الأقصى: إستهداف حاجز حوارة بصليات من الرصاص قبل قليلالكوفية إطلاق نار يستهدف نقطة جيش الاحتلال المقامة على جبل جرزيم جنوب نابلسالكوفية بيان صادر عن مجموعة "عرين الأسود" حول جريمة الإعدام في حوارةالكوفية الاتحاد الأوروبي: قلقون من تصاعد العنف ضد الفلسطينيين بالضفةالكوفية بعد ارتقاء الشهيد عمار فلاح: 214 شهيدًا برصاص الاحتلال منذ بداية العامالكوفية الأسير زكريا الزبيدي معزيا عائلته: لنا لقاء قريب إما بالقدس أو في الجنةالكوفية الاحتلال يرفع حالة التأهب خشية رد المقاومة في غزةالكوفية تيار الإصلاح يحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسير يوسف مقدادالكوفية محسن: جريمة إعدام الشاب عمار مفلح ستقابل برد فلسطيني حتميالكوفية كتيبة جنين: تمكن مجاهدونا من استهداف حاجز الجلمة شمال جنين بصليات كثيفة من الرصاصالكوفية فرنسا تطالب بوقف العنف الإسرائيلي المتزايد ضد الفلسطينيين بالضفة ومحاسبة المسؤولين عن أفعالهمالكوفية بيان هام لمجموعات عرين الأسود في نابلس بعد قليلالكوفية مراسل الكوفية: قوات الاحتلال تطلق النار تجاه أراضي المواطنين في محيط حاجز بيت حانون "إيرز" شمال القطاعالكوفية مراسلة الكوفية: مقاومون يطلقون النار تجاه حاجز حوارة العسكري جنوب نابلسالكوفية الاتحاد الأوروبي: تصاعد العنف الإسرائيلي في الضفة والقدس يثير قلقنا بشكل بالغالكوفية الارتباط الفلسطيني: قوات الاحتلال تلغي تسليم جثمان الشهيد عمار حمدي مفلح والذي كان مقررا تسليمه الليلةالكوفية الإعلام العبري: حالة تأهب كاملة ومستمرة بالمؤسسة الأمنية استعدادًا لاحتمالية إطلاق صواريخ من قطاع غزةالكوفية دعوات شبابية للتجمع على دوار المنارة تنديدا بجريمة إعدالم الشهيد عمار مفلحالكوفية

بالصور.. «الفراشة» مشروع أبو طير للتغلب على إعاقتها

13:13 - 05 أكتوبر - 2022
الكوفية:

غزة: داخل ورشة متواضعة، تتحدى الفلسطينية أسماء أبو طير البالغة 34 عامًا إعاقتها من خلال ممارسة عملها في التصميم والخياطة، في خانيونس جنوبي القطاع.

أُصيبت أبو طير في العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة عام 2014م، وفقدت على إثره ساقها اليسرى، وتهشمت ساقها اليمنى، ولحقت بها أضرار بالغة في الأعصاب والأوتار.

تقول أبو طير "افتتحت مشروعي قبل عدة سنوات، لتصميم الملابس النسائية وملابس الأطفال والزي المدرسي، لممارسة هوايتي وتوفير مصدر رزق للعائلة".

وأوضحت أن عودتها لممارسة حياتها بشكل طبيعي بعد بتر ساقها، كلفها العديد من الوقت والجهد المعنوي والمادي، مشيرةً إلى أنها خضعت عدة سنوات للعلاج، وبعد تركيب طرف صناعي لها اتخذت خطوة افتتاح مشروع خاص بها.

وتضيف أبو طير، "بعد تركيب الطرف الصناعي، لجأت للبحث عن مهنة توفر مصدر رزق للعائلة، في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها قطاع غزة، وعدم حصول زوجي على فرصة عمل".

وتتابع، "بعد إصابتي وفقدان ساقي اليسرى، أصبحت أمامي العديد من التحديات لتوفير مصدر الدخل".

وتشير أبو طير إلى أنها اختارت مجال التصميم والخياطة لتتبع شغفها، ولاعتبارها مهنة لم تجعل من الإصابة عائقاً للاستمرار بممارستها.

وتردف، "أطلقت على مشروعي اسم الفراشة، تعبيراً على خفة حركة الهمم، وأنهم قادرين على الإنجاز والاندماج في المجتمع، بعيداً عن نظرات الشفقة من المحيطين بهم".

وتذكر أبو طير، أنها تحتاج إلى تكاليف علاجية عالية، إلى جانب إعالتها لعائلتها المكونة من أربعة أفراد، ما دفعها لتخطي التحديات التي تحاصرها من جميع الاتجاهات.

وتتطرق إلى أهم التحديات التي تواجهها في عملها، وهي عدم قدرتها على الدمج بين عملها في التصميم والخياطة، والأعمال المنزلية، حيث تحتاج إلى مجهود بدني كبير وشاق في بعض الأحيان، إلى جانب صعوبة التنقل على الكرسي المتحرك الذي يتعطل كثيراً وتتم صيانته باستمرار.

وتكمل، "بعد إصابتي أدركت صعوبة الحصول على فرصة عمل لذوي الهمم، وسأعمل باجتهاد على توسيع مشروعي الخاص، لتشغيل أكبر عدد ممكن من هذه الفئة التي تعاني من الأوضاع الاقتصادية الصعبة والبطالة".

وتسعى أبو طير إلى توسيع مشروعها في التصميم والخياطة، لزيادة الدخل المادي في ظل ارتفاع الأسعار بشكل عام في قطاع غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق