اليوم السبت 01 أكتوبر 2022م
البيرة يحسم «الديربي» ويعتلي صدارة دوري المحترفينالكوفية نقل الأسيرة دينا جرادات إلى مستشفى «رمبام»الكوفية إصابتان بجريمة إطلاق نار في شفا عمروالكوفية ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار «إيان» في فلوريدا إلى 23الكوفية الاحتلال يصادر عشرات الآلاف من الشواقل في الضفةالكوفية محدث بالفيديو|| زوارق الاحتلال تفتح نيرانها بعد رصد نشاط مشبوه في بحر شمال غزةالكوفية نقيب الصيادين نزار عياش: انفجارات دوت في عرض بحر شمال غزة نتيجة استهداف زوارق الاحتلال لمراكب الصيادينالكوفية الإعلام العبري: تفعيل نظام إطلاق النار الآلي بعد رصد نشاط مشبوه عند الحدود البحرية مع قطاع غزةالكوفية الأردن يحذر من خطر استمرار استهداف الاحتلال للفلسطينيينالكوفية المتحدث باسم جيش الاحتلال: صادرت قوات الجيش والشاباك وحرس الحدود الليلة الماضية عشرات آلاف الشواكل من أنحاء الضفةالكوفية بالأسماء.. الاحتلال يشن حملة مداهمات واعتقالات في مدن الضفةالكوفية المتحدث باسم جيش الاحتلال: تعرضت قوات الجيش والشاباك الليلة الماضية لإطلاق نار في نابلس دون وقوع إصاباتالكوفية لليوم السابع.. 30 أسيرا إداريا يواصلون الإضراب عن الطعامالكوفية أسعار المنتجات الزراعية في غزة اليوم السبتالكوفية أسعار العملات اليوم السبتالكوفية الأرصاد: درجات الحرارة أعلى من معدلها السنوي بحدود 4 درجاتالكوفية إصابة شاب بالرصاص والعشرات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بيت أمر  الكوفية بالفيديو.. الهزيل: الدم الفلسطيني طريق الأحزاب الإسرائيلية للحصول على مقاعدالكوفية بالفيديو.. السرطاوي: الهيئات الدولية مقصرة تجاه حقوق الشعب الفلسطينيالكوفية بالفيديو.. حامد: ممارسات روسيا تشكل عبئ على المنظمات الدوليةالكوفية

النخالة: الاحتلال خضع لشروطنا ولم يحقق هدفه من العدوان

00:00 - 08 أغسطس - 2022
الكوفية:

قال الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النخالة، إن الاحتلال الإسرائيلي خضع لشروطنا بشأن الأسير خليل العواودة المضرب عن الطعام، والإفراج عن القيادي بسام السعدي عبر ضمانات من مصر بالعمل على الإفراج عنه خلال أسبوع.

وأكد النخالة في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم الأحد في العاصمة الإيرانية طهران، أن المقاومة كانت تهدف لوحدة الساحات الفلسطينية في هذه المعركة والدفاع عن المجاهدين، وتحركنا من أجل حماية حياة الشيخ بسام السعدي والدفاع عن المجاهدين في كتيبة جنين وكتيبة نابلس، وللتأكيد على وحدة الشعب والجغرافيا.

وأضاف أن "العدو الصهيوني رفع شعاراً واضحاً وهو تصفية حركة الجهاد وجناحها العسكري، لكن الحركة اليوم أقوى وكل مدن العدو كانت تحت مرمى صواريخ المقاومة".

وأوضح النخالة على أن حركة الجهاد بقيت مسيطرة على الميدان رغم الفرق في موازين القوى مع العدو.

وشدد الأمين العام لحركة الجهاد على أن الغرفة المشتركة والشعب الفلسطيني كله كان مشاركاً في مواجهة العدوان، "وأوجه الشكر لشعبنا ولكافة قوى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة التي كانت حاضنة للجهاد"، مضيفاً أن الجهاد أخذت على عاتقها الوضع الميداني.

وقال:" أؤكد على وحدة قوى المقاومة ونحن والأخوة في حماس في تحالف مستمر معهم ومع مختلف الفصائل والعدو لن يستطيع أن يفرق بيننا، وحماس لم تتدخل في المعركة لكنها العمود الفقري لحاضنة المقاومة وسنحافظ على وحدتنا".

وحيا النخالة الشعب الفلسطيني الذي واجه هذا العدوان على امتداد قطاع غزة والضفة الغربية والشتات ولشعوبنا العربية والإسلامية المتضامنة وكل الدول والشخصيات والمسؤولين ووزراء الخارجية الذين اتصلوا بنا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق