اليوم الخميس 18 أغسطس 2022م
«الحفلات الجماعية» وسيلة اليمنيين للتغلب على ارتفاع تكاليف الزفافالكوفية روسيا: لا نية لاستخدام النووي إلا في حالة الردالكوفية المحامين العرب يدعو إلى تشكيل تحالف عربي لدعم حقوق الشعب الفلسطينيالكوفية جماهير غفيرة تشارك في تشييع جثمان شهيد نابلس وسيم أبو خليفةالكوفية الغرابلي: إغلاق الاحتلال لـ 6 مؤسسات أهلية غير قانونيالكوفية إغلاق الطريق الواصلة بين بلدتي جبع وحزما في القدسالكوفية ​​​​​​​الأسير يوسف الباز يعلق إضرابه عن الطعام بعد وعودات لإنهاء اعتقالهالكوفية طارق سعد.. للشبيبة الحضور والمكان ولفتح العنوانالكوفية محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الطالبة دينا جراداتالكوفية شؤون الأسرى: الأسير المصاب بالسرطان عبد الباسط معطان بحاجة لرعاية طبيةالكوفية مواقع التواصل الاجتماعي تواصل محاربة المحتوى الفلسطينيالكوفية القوى الوطنية والإسلامية تستنكر اعتداء الاحتلال على المؤسسات الأهلية في رام اللهالكوفية المالكي: العمل جارٍ لوضع منظمات إسرائيلية على قوائم الإرهابالكوفية البرلمان العربي يدعو إلى تضافر الجهود لمواجهة الأزمات الإنسانيةالكوفية هيئة الأسرى تحذر من تفاقم الوضع الصحي للأسير المريض ناصر أبو حميدالكوفية «حشد» تدعو إلى توفير الحماية القانونية للمواطنينالكوفية مجلس الإفتاء يحذر من محاولات استهداف التعليم الفلسطيني في القدسالكوفية صحة الاحتلال تستعد لتطعيم مزدوج للمعرضين لخطر الإصابة بالإنفلونزا وفيروس كوروناالكوفية الأشغال تعلن موعد الانتهاء من إنشاء المدن المصرية في غزةالكوفية الاحتلال يخطر بوقف البناء في 3 غرف زراعية في المغيرالكوفية

حركة فتح بساحة غزة تنعى الشهيد الفتى محمد حماد

10:10 - 25 يونيو - 2022
الكوفية:

غزة: نعت حركة فتح بساحة غزة، الشهيد الفتى محمد عبد الله حماد، 16 عامًا، من بلدة سلواد قضاء رام الله، والذي استشهد فجر اليوم السبت، متأثرًا بجراحه التي أصيب بها، أمس الجمعة، بعد إطلاق النار عليه واعتقاله من قبل جنود الاحتلال.

وأدان ملف الشهداء في اللجنة الاجتماعية بساحة غزة، في بيان، القتل العمد للفتى حماد، مؤكدًا أن جيش الاحتلال لازال يمارس القتل بحق أبناء شعبنا.

وحذر، من عواقب صمت المجتمع الدولي على الجرائم التي ترتكب بحق أبناء شعبنا دون أن يتدخل لوقفها.

وحمل ملف الشهداء، جيش الاحتلال وقيادته المسؤولية الكاملة عن هذه الجرائم، مطالبًا المؤسسات الدولية وتحديدًا الجنائية الدولية ومؤسسات حقوق الإنسان بالوقوف عند مسؤولياتها وأن تتخذ خطوات عملية ورادعة ضد هذا المحتل ومستوطنيه.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق