اليوم السبت 25 يونيو 2022م
الاحتلال يمدد الاعتقال الإداري للأسير نضال القواسميالكوفية القواسمي: تبني حل الدولتين دون الاعتراف بدولة فلسطين غير منطقيالكوفية بلينكن: الغزو الروسي لأوكرانيا يضيف 50 مليونا إلى صفوف الجياعالكوفية الكونغرس الأمريكي يتبنى قانونا لتنظيم حيازة الأسلحةالكوفية حركة فتح بساحة غزة تنعى الشهيد الفتى محمد حمادالكوفية التميمي: إجرام الاحتلال يتصاعد قبيل زيارة بايدنالكوفية «الشعبية» تدعو إلى تمكين الفلسطيني من انتخاب ممثليه في المجلس الوطنيالكوفية آداب وضوابط استخدام وسائل التواصل الاجتماعيالكوفية مخيم صيفي لأبناء الشهداء في قطاع غزةالكوفية لو خيروك بين الوطن والغربة.. ماذا تختار ؟الكوفية لسعات قنديل البحر.. التشخيص والعلاجالكوفية «حماس»: المقاومة قادرة على فرض صفقة أحرار جديدةالكوفية مجلس الشباب الفلسطيني ينظم فعالية «رسائل سياسية عبر البحر»الكوفية رسائل سياسية للعالم حول حق الشعب الفلسطيني في دولة مستقلةالكوفية «السلام الآن»: ارتفاع البناء الاستيطاني 62% خلال حكومة «بينيت»الكوفية محكمة أمريكية تعلق مؤقتا قرار حظر بيع منتجات «جول» للسجائر الإلكترونيةالكوفية «الفدائي» يودع كأس العرب من بوابة ركلات الترجيحالكوفية «الخارجية» تدين جريمة إعدام الفتى محمد حامدالكوفية مخرجات مؤتمر الأمم المتحدة لمانحي «أونروا»الكوفية التسلسل الزمني لمخطط تهجير أهالي مسافر يطاالكوفية

روسيا تمنع 963 أمريكيا من دخول أراضيها

10:10 - 22 مايو - 2022
الكوفية:

موسكو: نشرت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأحد، قائمة تتضمن 963 مواطنا أمريكيا يمنع دخولهم بشكل دائم إلى أراضي روسيا، وذلك كرد على خطوة أمريكية مماثلة.

وذكرت الخارجية في بيانها: أن "في سياق الرد على العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة باستمرار ضد روسيا، تقوم وزارة الخارجية الروسية بنشر قائمة بالمواطنين الأمريكيين الذين يمنع دخولهم إلى روسيا الاتحادية بشكل دائم. وتضم القائمة أسماء 963 شخصا".

وأضافت الوزارة، "نؤكد أن الإجراءات العدائية التي اتخذتها واشنطن، ترتد دائما على الولايات المتحدة نفسها، وسيتم دائما الرد عليها بشكل مناسب".

كما شددت، على أن العقوبات الروسية المضادة، هي اضطرارية الطابع وتهدف إلى "إجبار النظام الأمريكي الحاكم، الذي يحاول فرض نظام عالمي قائم على القواعد الاستعمارية الجديدة على بقية العالم.

وأكدت الوزارة، أن روسيا لا تسعى إلى الصدام وهي منفتحة على الحوار الصادق والاحترام المتبادل، وتفصل الشعب الأمريكي، الذي نحترمه دائما، عن السلطات الأمريكية، التي تؤجج الروسفوبيا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق