اليوم الجمعة 21 يناير 2022م
على شعبنا معانقة الأرصفة ونصب خيام إنهاء الانقسام ؟؟الكوفية قلق أممي ودعوات لوقف هدم منازل الفلسطينيين في مدينة القدس.الكوفية صحة الاحتلال: أكثر من 64 ألف إصابة بفيروس كوروناالكوفية "العربية الفلسطينية" تحمل الاحتلال مسؤولية تهجير المقدسيينالكوفية "فعاليات جنين" تطالب بالإفراج الفوري عن الأسير "أبو حميد"الكوفية القواسمي: إعادة فتح القنصلية الأمريكية في القدس ينسجم مع الشرعية الدوليةالكوفية الاحتلال يخصص 160 ألف دولار لعائلات قتلى حادثة جبل الجرمقالكوفية الاحتلال ينصب حاجزين عسكريين غرب جنينالكوفية الاحتلال يطلق النار وقنابل الغاز شرق خان يونسالكوفية الخارجية الأمريكية: ما زال من الممكن التوصل إلى اتفاق بشأن نووي إيرانالكوفية "أونروا" تعلق على هدم الاحتلال منزل "صالحية" بحي الشيخ جراحالكوفية الاحتلال يعتقل شابا من قباطية جنوب جنينالكوفية بالأسماء.. قائمة التنسيقات المصرية للسفر يوم الأحدالكوفية الاحتلال يفرج عن شاب مقدسي شرط الإبعادالكوفية قلقيلية: إصابتان بمواجهات مع الاحتلال في كفر قدومالكوفية حكومة الاحتلال تقرر إلغاء الحجر المنزلي في المدارسالكوفية بعد غياب 30 عامًا.. انطلاق الاتحاد العام لطلبة فلسطين في الولايات المتحدةالكوفية "المؤسسات المدنية" تشكل لجنة أهلية لمتابعة قضية مؤسسة الحسن لعلاج السرطانالكوفية "اليونيسف" تطالب الاحتلال بالإفراج غير المشروط عن الطفل "نخلة"الكوفية أسرى الشعبية يبدأون خطوات متدحرجة ضد مصلحة سجون الاحتلالالكوفية

دراسة تكشف: تكرار الأعاصير في شمال الأطلسي بشكل مضطرد

18:18 - 03 ديسمبر - 2021
الكوفية:

واشنطن: كشفت دراسة جديدة، أن ثمة زيادة مضطردة في تكرار الأعاصير على مناطق شمال المحيط الأطلسي، وهو الأمر الذي بقي لوقت طويل محل بحث علماء المناخ.

وقال عالم الأرصاد الجوية بمعهد ماساتشوستش للتكنولوجيا كيري إيمانويل، "عندما ترجع إلى الوراء في الزمن تصبح الملاحظات ضئيلة أكثر فأكثر". ومضى قائلا "بلا شك فاتتنا بعض العواصف" في الإحصاء التاريخي الذي يعود إلى منتصف القرن الـ19.
ولذلك نحى إيمانويل السجلات القديمة جانبا واتجه إلى عمليات محاكاة الكمبيوتر لإعادة تكوين الظروف المناخية خلال 150 عاما مضت.
وباستخدام ثلاثة نماذج مناخية مختلفة نثر "البذور" أو الظروف التي يمكن أن تؤدي إلى حدوث عاصفة عبر النماذج ليرى كم بذرة نبتت منها عاصفة.
وكانت النتيجة، أن عدد العواصف الأطلسية، خاصة الأعاصير الكبرى، صارت فعلا أكثر تكرارا مع زيادة درجات حرارة الأرض. بحسب ما أثبتت دراسته التي نشرت أمس الخميس في دورية "نيتشر كوميونيكيشنز".
وجاءت النتائج متطابقة بشكل كبير مع سجل العواصف التي رصدتها الطائرات والأقمار الصناعية ومن على البر ومن السفن في وقت سابق.

وليس من الواضح لماذا صار هناك الكثير من العواصف الأطلسية التي تمثل 12 % من مجموع الأعاصير المدارية في العالم. ولم تُظهر النماذج زيادات مماثلة في المناطق الأخرى التي تشهد أعاصير مثل شرق المحيط الهادي أو خليج البنغال.
وقال إيمانويل، إن من الممكن أن يكون من بين الأسباب المحتملة للظاهرة الأطلسية التغيير في تيارات المحيط بسبب ارتفاع درجة حرارة الأرض.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق