اليوم الثلاثاء 18 يناير 2022م
القدس: إصابة سائق حافلة "إسرائيلية" إثر رشقها بزجاجة حارقةالكوفية بالصور.. اندلاع مواجهات بين الشبان والمستوطنين في مدن الضفةالكوفية ارتفاع عدد الأسيرات المصابات بـ"كورونا" إلى 10الكوفية الثقافة الغائبة عنا .. ثقافة الاعتذارالكوفية إصابة 3 أسيرات بكورونا في سجن "الدامون"الكوفية تصاعد وتيرة هدم المنازل وتهجير العائلات الفلسطينية في القدس المحتلةالكوفية عشرات المستوطنين يتجمعون شمال القدسالكوفية الإمارات تطالب مجلس الأمن بعقد اجتماع حول هجوم الحوثيينالكوفية مستوطنون ينظمون مسيرات استفزازية جنوب نابلسالكوفية الصحة تدين الاعتداء على ممرض في الخليلالكوفية سلطة البيئة والمياه تطالب المجتمع الدولي بإيجاد حل عاجل لأزمة المياهالكوفية الحوثيون عندما يقصفونالكوفية تونس: تمديد حالة الطوارئ حتى 18 فبرايرالكوفية عائلة الأسير أمين عرمان: هناك تناغم في سلوك أجهزة أمن السلطة والاحتلالالكوفية مستوطنون يقتلعون أشجار الزيتون في مسافر يطا جنوب الخليلالكوفية الاحتلال يهدم منشأة قيد الإنشاء ويخطر بإخلاء أرض زراعية غرب سلفيتالكوفية بالفيديو.. البنا: قطاع غزة يعاني فجوة كبيرة بين المتاح والمطلوب من المياهالكوفية الرئاسة السورية: روسيا قدمت أقصى ما يمكن تقديمه لسوريا أثناء الحربالكوفية رفع حالة الطوارئ في كازاخستان اعتبارا من غد الأربعاءالكوفية المصالحة ممكنة إذا أدرك الفلسطينيون أنهم سند لإنفسهمالكوفية

بعد إعلان هرتسوغ.. دعوات فلسطينية للتصدي لاقتحام الحرم الإبراهيمي

14:14 - 28 نوفمبر - 2021
الكوفية:

الخليل: أثار قرار رئيس دولة الاحتلال يسحاق هيرتسوغ، اقتحام الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل، غضب الفلسطينيين كافة، حيث دعت الفصائل للتصدي لهذا الانتهاك.

الخارجية: اقتحام الحرم الإبراهيمي يمثل احتضانا للاستيطان

حمّلت وزارة الخارجية والمغتربين، الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة والمباشرة عن اقتحام الحرم الإبراهيمي في الخليل بالضفة الفلسطينية المحتلة.

وحذرت الخارجية، من مخاطر هذه الاعتداءات والاقتحامات الاستفزازية ونتائجها الخطيرة على الأمن والاستقرار في ساحة الصراع والمنطقة برمتها.

وأكدت أن هذه الاعتداءات تعد احتضانا إسرائيليا للاستيطان وإرهابه المنظم وتصعيداً خطيراً في الأوضاع، واستخفافاً رسمياً بالمواقف والجهود الدولية الرافضة للخطوات أحادية الجانب.

وشددت على أن هذه الخطوة سابقة خطيرة تؤكد حجم مشاركة الأطراف الرسمية الإسرائيلية وتورطها في عمليات أسرلة وتهويد الحرم الإبراهيمي بأكمله، بعد أن تم تقسيمه مكانيا من قبل دولة الاحتلال، حيث قامت سلطات الاحتلال برفع العلم الإسرائيلي على سطح الحرم هذا اليوم.

الجهاد: عمل عدائي يستوجب التصدي له

وحذرت حركة الجهاد الإسلامي من التداعيات الخطيرة لاقتحام رئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي، يسحاق هرتسوغ، للحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الفلسطينية المحتلة.

وأكد المتحدث باسم الحركة، طارق عز الدين، أن اقتحام المسجد الإبراهيمي من قبل رئيس دولة الاحتلال يندرج في سياق مخططات التهويد التي تستهدف المسجد الإبراهيمي ومدينة خليل الرحمن، وهو عمل عدائي يستوجب علينا جميعاً التصدي له بكل قوة.

وشدد على أن المسجد الإبراهيمي في خليل الرحمن مكانة خاصة وقدسية عالية، وهو من أهم المساجد بعد المسجد الأقصى المبارك، وهو معلم تاريخي له رمزيته الحضارية والإنسانية المرتبطة بتاريخ هذه الأرض المباركة والمقدسة، وليس للاحتلال الطارئ مكان ولا حق فيه

حماس: انتهاك صارخ لحرمة المسجد الإبراهيمي

ودعت حركة حماس، إلى التصدي للزيارة المرتقبة التي تشكل استفزازاً لمشاعر الشعب الفلسطينيين، وانتهاكاً صارخاً لحرمة المسجد الإبراهيمي.

وأكدت أن المسجد الإبراهيمي وحائط البراق والمسجد الأقصى ملك إسلامي، ولن يفلح الاحتلال في قلب الحقائق وفرض وقائع جديدة على الأرض.

وحمّلت "حماس" حكومة الاحتلال كامل المسؤولية عن تداعيات هذا الاعتداء، داعيةً الفلسطينيين في الخليل والضفة الفلسطينية إلى التصدي له ومواجهته.

الأوقاف: هذه الإجراءات لن تغير من إسلامية المقدسات

وحذرت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، من اقتحام رئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، للحرم الإبراهيمي الشريف في الخليل، للاحتفال بما يسمى "عيد الأنوار" اليهودي.

وقال وكيل الوزارة حسام أبو الرب، إن هذه خطوة استفزازية لمشاعر المسلمين والعرب جميعا، واعتداء على واحد من مقدساتنا الإسلامية وانتهاك بحقها.

وشدد أبو الرب، على أن الاحتلال الإسرائيلي يتحمل تداعيات هذه الخطوة، معتبرا أنها هجمة جديدة وتشجيع للمستوطنين لمواصلة اقتحاماتهم واعتداءاتهم على المقدسات سواء المسجد الأقصى المبارك أو الحرم الإبراهيمي وعلى الكنائس أيضا.

وأكد، أن كل هذه الإجراءات لن تغير من واقع الحال، ومن إسلامية هذه الأمكنة، والأرض ستبقى إسلامية عربية.

واعتدت قوات الاحتلال على المشاركين في الوقفة التي نظمت، احتجاجاً ورفضاً للاقتحام المرتقب مساء اليوم، لرئيس دولة الاحتلال اسحق هرتسوغ، وعشرات المستوطنين للحرم الإبراهيمي، بحجة إضاءة شمعدان عيد "الأنوار" اليهودي.

وأفادت مصادر محلية، بأنّ قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على عدد من المواطنين، واعتقلت المواطن رائد مرشد مسودة واستدعت 5 آخرين لمقابلة مخابراتها، أثناء مشاركتهم في الوقفة الاحتجاجية التي دعت اليها وزارة الأوقاف، على أبواب الحرم الابراهيمي، بسبب هذا الاقتحام.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني ورددوا الشعارات الرافضة لهذا الاقتحام، وللمخططات الاسرائيلية الهادفة للسيطرة عليه وتهويده.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق