اليوم السبت 23 أكتوبر 2021م
خاص بالفيديو|| حوار الليلة.. مصر مستمرة في مساعيها لإنجاز ملفي المصالحة وصفقة التبادلالكوفية أبو مهادي: قرار الاحتلال تصنيف مؤسسات فلسطينية بـ"الإرهابية" يمهد لحملة اعتقالاتالكوفية تيار الاصلاح يندد بتصنيف الاحتلال 6 من المؤسسات الفلسطينية بـ "الإرهابية"الكوفية مصر تقود جهود إطلاق مسار سياسي جاد في ملفي المصالحة والإعمارالكوفية المبادرة الوطنية تدين قرار الاحتلال ضد مؤسسات المجتمع المدنيالكوفية أبو هولي يرحب بتوصية البرلمان الأوروبي رفع الدعم السنوي لـ "أونروا"الكوفية "الخارجية" تستنكر تصنيف الاحتلال لـ6 منظمات بـ"الإرهابية"الكوفية انطلاق حملة الوفاء الأوروبية لعون الفلسطينيين في لبنانالكوفية فعالية مناهضة لاعتداءات الاحتلال شرق طوباسالكوفية سلطات الاحتلال تصنف 6 مؤسسات حقوقية فلسطينية كـ''منظمات إرهابية''الكوفية الاحتلال يعتقل 3 شبان بعد الاعتداء عليهم قرب حاجز "زعترة"الكوفية إصابتان خلال قمع الاحتلال مسيرة في بلدة" بدو" بالقدس المحتلةالكوفية "الصليب الأحمر" يجدد نداءه بشأن حياة الأسيرين ''القواسمة ونمورة''الكوفية بالأسماء|| قوائم التنسيقات المصرية للسفر من معبر رفح ليوم غد الأحدالكوفية الاحتلال يقمع مسيرة مطالبة باسترداد جثامين 3 شهداء غرب القدسالكوفية تزايد المطالبات بالإفراج عن جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلالالكوفية الصحة: 6 وفيات و459 إصابة جديدة بفيروس كوروناالكوفية مواطنون يؤدون "الجمعة "على الشارع الذي جرفه الاحتلال شرق طوباسالكوفية الاحتلال يفرج عن صحفيين وأطفال تم اعتقالهم في احتفالات المولد النبويالكوفية تواصل فعاليات حملة فزعة لمساعدة المزارعين في قطف الزيتونالكوفية

تقليص الصراع

11:11 - 18 سبتمبر - 2021
ثائر نوفل أبو عطيوي
الكوفية:

بعد تجرية "أوسلو" المريرة والعقيمة مع الاحتلال  لمفاوضات السلام، والتي لم يكتب لها النجاح بسبب عقلية المحتل، ومن يسانده ويحالفه من أصحاب مدرسة الفكر الاستعماري، الذين يعتبروا أن  الاحتلال صاحب دولة تقوم على أراضيه، رغم أن العكس صحيح تماماً  بثبوت قرارات الشرعية الدولية ،وكافة المواثيق الأممية ،التي تعترف بوجود الانسان الفلسطيني وحقه في  حريته وأرضه وسيادته وعودته وتقرير مصيره من الأرض الذي طُرد وشُرد منها في العام 48.

مساعي الاحتلال الاسرائيلي وحكوماته المتعاقبة تقوم  على فكرة تفريع مضمون جَوهر الصراع من عناوينه ومحتواه، والأخذ به لمفاهيم فردية، ذات رؤية انعزالية استعمارية عبر تقليص الصراع، ضمن توصيف الحالة القائمة أنها صراع "إنساني" يقوم على المطالبة بالحقوق المعيشية التي تحتاجها متطلبات الحياة اليومية في اطار " اقتصادي" بحت، الذي لا يعترف بالشق السياسي للصراع الفلسطيني الاسرائيلي وأسبابه ونتائجه.

مساعي دولة الاحتلال لإظهار أن واقع "الصراع" من الممكن التوصل لحلول ترضي كافة أطراف النزاع عبر البوابة الانسانية الاقتصادية  البعيدة عن الحلول السياسية، التي تكفل لشعبنا الفلسطيني الحرية والدولة المستقلة ، كلها مساعي استعمارية  هزيلة وفاشلة، تهدف إلى اختزال وتقليص الصراع من أجل بقاء الواقع عما هوعليه.

لا بد من اضافة موضوعية عملية ملزمة للاحتلال من خلال مؤتمر سلام قادم، تضيف لمحتوى مؤتمر "أوسلو" اضافات نوعية ملموسة في الاطار السياسي تٌمكن شعبنا من انتزاع حريته واقامة دولته المستقلة ، ضمن سقف زمني محدد مٌلْزم للاحتلال والدول الراعية للمفاوضات ومؤتمر السلام.

قبل الختام : فكرة الاحتلال عبر مساعيه "تقليص لصراع"، وافراغه من مضمونه ومحتواه، مساعي لفكرة فاشلة لن تقدم أو تؤخر في استنهاض الواقع شيئاً، والأمل في انجاز فكرة حل الدولتين، ضمن مؤتمر قادم للسلام.

في الختام : المؤتمر العالمي للسلام إن كٌتِبَ له النجاح في الانطلاق قريباً على طريق انهاء الصراع، لا بد أن يكون مؤتمرا حقيقياً في الجوهر والمضمون لمؤتمر سلام عادل وشامل، يضمن في مدخلاته ومخرجاته قيام دولة فلسطينية ذات سيادة وطنية وسياسية مستقلة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق