اليوم الخميس 28 أكتوبر 2021م
بصراحة مع د. عبد الحكيم عوض عضو المجلس الثوري لحركة فتحالكوفية محكمة الاحتلال تصدر قرارا بتمديد توقيف أسرى من جنين لفترات مختلفةالكوفية أوقاف غزة تقرر إلغاء التباعد بين المصلين في مساجد القطاعالكوفية إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في الخليلالكوفية بلدية النصيرات تقرر منع استخدام مكبرات الصوتالكوفية مرور غزة تقرر إصدار مخالفات مرورية دون غرامة ماليةالكوفية "لجنة فلسطين" تدعو الاحتلال إلى احترام الحق في حرية تكوين الجمعياتالكوفية الاحتلال ينصب كاميرات مراقبة في المقبرة اليوسفيةالكوفية استنكار حقوقي لقرار الاحتلال تصنيف 6 مؤسسات فلسطينية بالإرهابالكوفية "صحيفة عبرية" تكشف عن خطة "إسرائيلية" لتزويد غزة والغلاف بالكهرباءالكوفية "اتحاد شركات التأمين" يُجمد رفع أسعار تأمين المركبات الشامل "التكميلي"الكوفية محسن: سياسة قطع الرواتب إجراء تعسفي غير قانوني وابتزاز للموظفينالكوفية أبو طه: ننتظر رد وفد الاتحاد الأوروبي على مطالبنا وإعادة الرواتب المقطوعةالكوفية لا طعم للوعود "البايدانية" كما حكومة "بينت-لابيد"الكوفية حكومة بريطانيا تدعو الاحتلال للتراجع عن قرار بناء وحدات استيطانية جديدة في الضفةالكوفية سلطات الاحتلال تفرج عن الأسير عايد عبد الرحيمالكوفية الاحتلال يعتزم قطع الكهرباء عن مناطق في الضفة الأسبوع المقبلالكوفية مطالبات مجتمعية بضرورة استثمار الدعوات الأممية والدولية المناهضة للاحتلالالكوفية المقطوعة رواتبهم ينظمون وقفة أمام مقر الاتحاد الأوروبيالكوفية المؤتمر العام الافتراضي الثامنالكوفية

خاص بالفيديو|| الاحتلال يمارس سياسة انتقامية ضد الأسرى للتغطية على فشله الأمني

20:20 - 14 سبتمبر - 2021
الكوفية:

غزة: قال مدير عام جمعية الأسرى والمحررين رفيق حمدونة، إن ما يتعرض له الأسرى الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع وأعيد اعتقالهم، يأتي في سياق الحملة المسعورة التي شنتها سلطات الاحتلال ضد الأسرى الفلسطينيين.

وأوضح حمدونة خلال لقاءه في برنامج "حوار الليلة" على شاشة "الكوفية"، مساء اليوم الثلاثاء، أن نجاح أسرى جلبوع الستة بانتزاع حريتهم، تعني أن المناضلين وجهوا صفعة لدولة الاحتلال بكل مؤسساتها الاستخباراتية والأمنية.

وأكد أن عملية جلبوع، عبرت بشكل واضح عن أن كل ما يمارس بحق الأسرى في سجون الاحتلال من انتهاكات وجرائم، لا يمكن أن يحطم معنوياتهم وإرادتهم في تحقيق حريتهم.

وطالب حمدونة بوقفة جدية لحماية أسرى جلبوع الأربعة الذين أعيد اعتقالهم، وأن يهب شعبنا الفلسطيني بكل مؤسساته المختلفة لحماية الأسرى الذين قدموا أرواحهم للدفاع عنا.

وأكد مدير عام جمعية الأسرى والمحررين، أن ما تمارسه سلطات الاحتلال مع أسرى سجن جلبوع الأربعة المعاد اعتقالهم، هو محاولة انتقام لتبرير فشل المخابرات الإسرائيلية وأجهزة أمنه المختلفة.

بدوره، قال عضو أمانة الحراك الوطني الديمقراطي تيسير العلي، إن عملية أسرى جلبوع، وضعت قضية الأسرى على سطح الصراع السياسي بين الفلسطينيين والاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف العلي، أن عملية "نفق الحرية" جعلت قضية الأسرى السياسية من أهم القضايا التي تواجه حركة المقاومة الفلسطينية، مؤكدا أن الشارع الفلسطيني يقف وقفة واحدة في مجابهة سياسة القمع الإسرائيلية التي تنال حوالي 5000 ألاف أسير فلسطيني.

وأوضح، أن إسرائيل تفرض تعتيما شديدا حول قضية أسرى جلبوع المعاد اعتقالهم، مشيرا إلى أن الاحتلال يمارس سياسة انتقامية ضد الأسرى لأنهم نجحوا بانتزاع حريتهم وكسروا هيبة المنظومة الأمنية.

وذكر العلي، أن الحالة السياسية العامة ستتأزم في العلاقة بين الاحتلال والموقف الشعبي الانتفاضي، وستضع المسألة على صفيح ساخن، لافتا إلى أن الاحتلال خسر هذه المعركة وعليه لملمة هزيمته.

وأكد العلي، أن المنظومة الأمنية الإسرائيلية في حالة تخبط، وتمارس عملية التعذيب والضرب ضد الأسرى، لافتا إلى أن الاحتلال يحاول التستر على جرائمه وانتهاكاته ضد الأسرى من خلال منع المحاميين والصليب الأحمر من لقاءهم.

يشار إلى أنه من المقرر، أن يخوض 1380 أسيرا إضرابا مفتوحا عن الطعام ابتداءً من يوم الجمعة المقبل للضغط على الاحتلال، من أجل تنفيذ مطالب محددة.

وعلى الساحةِ الخارجية، نُظِّمت عدد من الفعاليات على مدار الأيام الأخيرة وليست آخرها ما جرت في الولايات المتحدة الأمريكية، التي انطلقت دعما ونصرةً لقضية الأسرى الفلسطينيين المعتقلين في سجون الاحتلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق